تختبئ بعض الفوائد الصحية في فضلات الفواكه والخضار التي نقوم عادة برميها كالقشرة والأوراق الزائدة. ويعد رمي هذه الفضلات من الأخطاء التي يقوم بها معظم الناس أثناء تناول الطعام وتحضيره.

ويعد البروكولي وفاكهة الكيوي من الأطعمة التي يشجع خبراء التغذية على تناولها، لكن البعض يخطئ في طريقة تناول أو تحضير هذه الأطعمة. فالكيوي على سبيل المثال مصدر غني بالفيتامين س والأوميغا 3، كما تعد هذه الفاكهة من الأطعمة المضادة للأكسدة، لكن هذه العناصر تتمركز معظمها في القشرة التي يقوم معظم الناس برميها، فقشرة الكيوي غنية بمضادات الأكسدة بمعدل ثلاثة أضعاف الكمية الموجودة في اللب، بالإضافة إلى أنها مضادة للالتهابات والحساسية.

أما البروكولي فمن المفضل تناوله طازجا للحصول على أكبر نسبة من المواد الغذائية التي يحتوي عليها، وعدم الاكتفاء بتناول الزهرة فقط بل يشجع خبراء التغذية على تناول الأوراق والبراعم التي تحيط بهذا النوع من الخضار، فهي تحتوي على 90 في المئة من حاجة الإنسان اليومية من الفيتامين أ, و 43 في المئة من الجرعة اليومية لفيتامين س.

وفيما يخص تناول الحليب، ينصح الخبراء باستبدال الحليب خالي الدسم بالحليب العضوي أو الـ organic milk كونه أكثر احتواء على الأوميغا 3 والفيتامينات، لا سيما البكتيريا الجيدة التي تعرف بالبروبايوتيك.

وأثناء تحضير الطعام يجب الامتناع عن تحمير اللحوم والخضار حتى يصل لونها إلى البني، فتناول الطعام المحروق قد يسبب شيخوخة الجلد وأمراض القلب وأمراض سرطانية.